1. Skip to Menu
  2. Skip to Content
  3. Skip to Footer
الإثنين, 01 كانون1/ديسمبر 2014 20:25

بلاغ بشأن التساقطات المطرية الأخيرة

كتبه 
قيم الموضوع
(2 أصوات)

في إطار متابعتها للمستجدات  المرتبطة بالتساقطات المطرية القياسية الأخيرة التي شهدتها عدة جهات في المملكة و منها عمالة أكادير إداوتنان ،  تدارست الكتابة الإقليمية لحزب العدالة و التنمية مختلف المعطيات الميدانية  المتعلقة بحجم الأضرار البشرية و المادية وباشرت تنظيم زيارات ميدانية و لمسؤولين للوقوف على حجم الأضرار، وإنها إذ تترحم على الشهداء الذين سقطوا في عدة مناطق بالمغرب و تقدم تعازيها لذويهم  ومواساتها للمتضررين ، تعلن الكتابة الإقليمية للحزب ، مايلي :

-   دعوة الجهات المسؤولة ، بعد تثمين المجهود المبذول، إلى ضرورة  الإسراع بتخصيص موارد مالية استثنائية للإسراع بإصلاح الأضرار المادية التي لحقت بالبنية التحتية و التجهيزات الأساسية في عدة مناطق  .

-  دعوتها لتعبئة كافة الإمكانيات وتوسيع جهود التدخلات الميدانية لرفع الضرر عن عدة جماعات و أحياء خاصة بالوسط القروي ، حيث يعيش بعضها في شبه عزلة .

-  تكثيف جهود التضامن مع المتضررين ، مع تفعيل المقاربة التشاركية  أمام  كافة الهيئات و الفعاليات الراغبة في مد يد المساعدة و الإسناد  للساكنة و المناطق المتضررة.

 -  الرفع من درجة اليقظة  و التعبئة  و الجاهزية للتدخل ، خاصة  وأننا في بداية فصل الشتاء .

-  ضرورة القيام بتقييم عام لهذا الحدث الاستثنائي وآثاره وتحديد المسؤوليات والوقوف عند الأخطاء التدبيرية التي كانت وراء حجم هذه الأضرار و استفادة الدروس و العبر اللازمة منها، مع التأكيد على تفعيل مبدأ ربط  المسؤولية بالمحاسبة .

-  التنبيه للخصوصيات الجغرافية و الجيولوجية  للموقع الترابي لعمالة أكادير اإداوتنان كمجال هش معرض لاحتمالات  قوية لتكرار كوارث طبيعية ( زلازل – فيضانات- حرائق – مد بحري عالي ) في ظل التغيرات البنيوية التي يعرفها المناخ  وضرورة العمل على وضع إستراتيجية مندمجة للتدخل للحيلولة دونه و الحد من آثارها.

                                                                                                                                                                                      الكاتب الإقليمي : د. محمد باكيري

قراءة 10864 مرات آخر تعديل على الإثنين, 01 كانون1/ديسمبر 2014 21:15
الدخول للتعليق

بيانات و بلاغات

صوت وصورة

اشترك معنا

اشترك معنا في نشرة الموقع الأسبوعية لتصلك بالبريد