1. Skip to Menu
  2. Skip to Content
  3. Skip to Footer
PJD AGADIR

PJD AGADIR

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

لوائح المرشحين لانتخابات الغرف المهنية لحزب العدالة و التنمية عمالة أكادير إداوتنان

 

 

قالت نعيمة الفتحاوي، عن منتدى الزهراء للمرأة المغربية، إن التمثيلية المهمة للمرأة في المجال السياسي  لم تأت عبثا وإنما جاءت من خلال المكانة المهمة التي منحها لها الدستور الجديد.

 وأكدت الفتحاوي، التي كانت تتحدث أمام قرابة 300 من نساء أولاد تايمة  صبيحة يوم الأحد 5 يوليوز 2015 بالمركب الثقافي في نشاط تحسيسي حول  "التوعية السياسية والتكوين رهانات أساسية للمشاركة الوازنة للنساء في الاستحقاقات المقبلة " الذي نظمته جمعية البلسم بشراكة مع منتدى الزهراء للمرأة المغربية وبدعم من صندوق الدعم لتشجيع تمثيلية النساء ، (أكدت) على ضرورة المشاركة  والتصويت لمن هو أحق بذلك، موضحة  أن المقاطعة يترتب عنها ضياع لمصالح المواطنين، مشددة على ضرورة استحضار أهمية الظرفية الحالية التي تحتاج من المرأة مشاركة فعالة  لبناء المجتمع وتنمية قطاعاته.

ومن جهتها، أكدت الفاعلة الجمعوية ربيعة ديسكي، على ضرورة  المضي قدما على درب مواصلة الاصلاح  وذلك بتعزيز المكتسبات، واختيار المرشحة أو المرشح المناسب الذي يسكنه هاجس المصلحة العامة التي تعم الجميع دون تمييز.

إلى ذلك، تابعت جماهير نساء هوارة فقرات شريط تحسيسي أعده منتدى الزهراء للمرأة المغربية تحت شعار " آجي تشاركي " ، حول أهمية  المشاركة السياسية للمرأة، وما يحققه ذلك من نتائج إيجابية تصب في مصلحة المجتمع.

وفي تصريح لـ pjd.ma قالت فتيحة بلكوك، رئيسة جمعية البلسم النسائية بأولاد تايمة  " نحن من خلال هذا اللقاء ندعو كل نساء ساكنة أولاد تايمة  ونساء المغرب للمشاركة والانخراط بقوة  في الاستحقاقات المقبلة  ليعبرن عن أصواتهن بكل حرية وليشاركن جنبا إلى جنب مع الرجال في تدبير الشأن المحلي ، وليساهمن في تنمية مجتمعهن ".

عبد الله العسري 
pjd.ma

الخميس, 02 تموز/يوليو 2015 19:11

محلية أكادير تنظم لقاء تواصليا نسائيا

 

بعد نجاح اللقاء التواصلي الأول مع مسؤولي لجن الاحياء، واصلت هيئة الحزب بمحلية أكادير يوم 27 يونيو 2015 انفتاحها على القطاع النسائي وفعاليات محلية بصيغة المؤنث حيث تم بسط قضاياهن المجتمعية الخاصة بهن حيث أبدين يقظة وإدراكا واسعين بمسار العمل السياسي الوطن مما  ينم عن حس نضالي متوقد وانشغال بوضع المدينة والوطن وبعد التأكيد على ضرورة إشراكهن وفق الصيرورة المجتمعية والاستماع إليهن بتأني تبعا لإنجازاتهن ومساهماتهن من مواقعهن في هياكل الحزب أو المسؤوليات التي يتحملنها في التدبير، كما تم فتح النقاش حول ملاحظاتهن في التدبير المحلي، وكانت مداخلة (ذة) ربيعة السويسي واضحة في ضرورة الرفع من سقف عطاء للمرأة بتشارك وتكامل مع الرجل خاصة مع ما تمنحه القوانين الحالية من آفاق واعدة.

وكان هم الاستحقاقات القادمة   والمشاركة السياسية للمرأة

 حاضرا خاصة في كلمات الأخوة ذ. ابامدان و د. شوكري و ذ. أيت العزيز  الذين ساندوا كل طموحات المرأة في الترقي والدفاع عن المكتسبات وقيم الهوية في شقها النسائي وحثهن على إنجاح المحطات القادمة.

احتضن احد فنادق مدينة اكادير ندوة علمية تطرقت لموضوع الإجهاض من جوانبه الطبية و الشرعية و القانونية و الاجتماعية أطرها كل من الدكتور سعد الدين العثماني و الدكتور عبد القادر جامع.

الدكتور جامع تناول التعاريف العلمية لمختلف أنواع الإجهاض  ، أسبابه و مضاعفاته خاصة السري منه كما قدم لمحة لتطور القانون الجنائي في تطرقه للموضوع .

الدكتور العثماني، الذي يعتبر من السباقين لمناقشة  الاجهاض و الاجتهاد فيه حيث قدم مقترح قانون لتعديل القانون الجنائي بهذا الخصوص سنة2010،  تناول دواعي الإجهاض المختلفة ، و المقاربتين العالميتين للموضوع حيث تنطلق الأولى من ان الإجهاض هو حق للمرأة لاغير بينما الثانية تعتبر الجنين ليس شيئا و الإجهاض تتجاذبه في هذه الحالة ثلاثة حقوق ، حق المرأة و الجنين و الزوج.

من جهة أخرى تطرق للنقاش المجتمعي الذي أطلق مؤخرا بمبادرة من صاحب الجلالة و الذي يهدف إلى إيجاد توازن بين الاجتهاد الفقهي و الحاجة المجتمعية وكذا التطور القانوني و في هذا السياق عرج الدكتور العثماني على الآراء الفقهية المختلفة في هذا الباب وكذا الأعذار التي بسطها بعض العلماء أو المجامع الفقهية  كشرط لإباحة الإجهاض سواء منها الاجتماعية ( الاغتصاب – الزنا )أو الصحية ( التشوه ) مع تفصيل في تلك الشروط.

ومؤكدا في الأخير أن الإجهاض السري ليس حلا بل يحتاج الموضوع إلى مقاربة شمولية متعددة المداخل ككل الإشكاليات الاجتماعية .

النشاط الصحي الذي نظمته كل من جمعية أطباء العدالة و التنمية بحهة الجنوب و المكتب الجهوي لجهة سوس ماسة درعة للائتلاف الوطني لصيادلة العدالة و التنمية  حضره عدد وازن من الاطر الصحية قارب المائة وتميز بالاضافة الى المضامين و المستجدات المرتبطة بالموضوع نقاشا مفتوحا تطرق بالاستفسار و التوضيح حول مختلف جوانب  الندوة .

تجدر الإشارة أن هذا النشاط  يأتي في إطار المبادرات  التنسيقية السنوية بين الهيئتين ومنها  نشاط رمضاني قار يتطرق لاهم القضايا الصحية اسهاما منهما في التعاطي مع القضايا النقاشية التي تعرفها الساحة الصحية بالمغرب .

نظم حزب العدالة لقاء مع مسؤولي لجن الأحياء بأكادير لقاء تواصليا توج بالإفطار الجماعي، وقد تدارس خلال اللقاء المستجدات الوطنية والمحلية والحزبية كما فتح نقاش حول الاستحقاقات الانتخابية القادمة ومختلف التحديات، وقد أوضح ذ. سعيد السعدوني أن نجاح التجربتين الحكومية والمحلية وما يلاقيه الحزب من قبول من طرف المواطنين وما تشهده الساحة السياسية من تفكك الفاعلين في مقابل قوة وصلابة الهياكل التنظيمية والمؤسساتية ونضج طرحها المجتمعي يفتح آفاقا واعدة كما حث مسؤولي اللجن على التجند لإنجاح الانتخابات القادمة وقطع الطريق على السماسرة وأصحاب الدكاكين السياسية.

وفي العرض الذي ألقاه ذ.رشيد آيت العزيز أوضح ان التحضيرات الجيدة للمرحلة القادمة والتخطيط الجيد وحسن الاستماع لرأي المواطن والالتزام بالجدية في تبني قضايا المحلية خاصة تعد أدوات أساسية لخوض الاستحقاق الجهوي والمحلي.

 

شارك النائب البرلماني عيسى امكيكي ضمن الوفد المودع للاستاذ أبو زيد المشارك في أسطول الحرية الثالث لكسر الحصار  

حضر المهندس عيسى امكيكي ضمن وفد شمل العديد من نواب حزب العدالة و التنمية لتوديع الأستاذ أبو زيد في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء حيث انطلق المشارك المغربي الوحيد ذ.أبو زيد صباح يوم السبت على الساعة السادسة والنصف صباحا في اتجاه مدينة أثينا باليونان ، للمشاركة ،ضمن وفد يضم 60 مشارك، في أسطول الحرية الثالث لكسر الحصار الغاشم عن أهلنا في غزة والذي تشرف على تنسيقه اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة .
ولم تعلن بعد لحظة الصفر لإبحار الأسطول في اتجاه غزة إلا أنه من المتوقع أن ينطلق في الأيام القليلة المقبلة
و من الشخصيات المزمع مشاركتها في أسطول الحرية الثالث لكسر الحصار عن غزة :

•الدكتور منصف المرزوقي - الرئيس التونسي السابق.
•استيفانيا تورس نائبة بالبرلمان الأوروبي.
•الناشط الاسترالي روبرت مارتن.
•النائب الأردني يحيى السعود.
•الراهبة الأسبانية ثيريزا فوركاديس.
•الناشط الكندي روبرت لوفلايس.
وشخصيات مجتمعية ورياضية وفنانين وناشطين دوليين من حوالي 25 دولة، بينما وقّع 100 برلماني أوربي على عريضة لإنهاء الحصار عن غزة ولحماية هذا الأسطول.

فاجأ حزب العدالة و التنمية المتتبعين لتجربته بحرصه على تكريس الديمقراطية الداخلية في أعلى تجلياتها وفي كل المحطات التنظيمية والانتدابية التي تتطلب ذلك، مسجلا أنموذجا للحزب السياسي المنسجم مع منهجه السياسي المبني على تكريس الديمقراطية الداخلية، ومنسجما كذلك مع مضمون مطالبه الإصلاحية للشأن السياسي وعلى رأسها دمقرطة تدبير الشأن العام.
يتجلى تقدم الحزب في هذا المسار في عدة مستويات، منها : إقرار مساطر لانتخاب المسؤولين التنظيميين، مساطر اختيار المنتخبين الجماعيين والبرلمانيين وكذا مسطرة اختيار الوزراء كإبداع حصري تميز به حزب المصباح، بالإضافة لهذا البعد الديمقراطي المميز يمكن تسجيل كذلك تفرد التجربة الوزارية للحكومة الحالية بدروس استثنائية في إعلاء دور المؤسسة الحزبية ومصلحة التجربة الحكومية على المصلحة الشخصية  وتبقى النماذج  والصور التالية دليلا حيا على ذلك في أول تجربة للتدبير الحكومي يشارك فيها العدالة والتنمية:
* الدكتور سعد الدين العثماني ومقعد وزيرالشؤون  الخارجية والتعاون:
في التعديل الحكومي الأول الذي فقد الحزب فيه  ملفا وزاريا استراتيجيا، غادر العثماني سفينة الحكومة دون تأسف ولا تأفف، وكان بإمكانه أن يبقى ويتقلد منصبا وزاريا آخر لكنه رفض لأنه لم يجد منطقا يبرر ازاحة غيره والحلول محله  فقط تقديرا لمكانته السياسية، وهو الذي يمكن اعتباره الرجل الثاني في الحزب، فهو  الأمين العام السابق ورئيس المجلس الوطني وشخصية اجتمعت فيها كفاءات نادرة، بالمقابل نجده بعد المغادرة  محافظا على نشاطه السياسي دون أن يفقده الوضع الجديد حيويته في التأطير و الإسهام في تدبير الشأن التنظيمي  والحضور السياسي الوازن.
* استقالة الوزيرين الشوباني وبنخلدون:
مارس الوزير الحبيب الشوباني والوزيرة سمية بنخلدون أدوارهما بكل كفاءة في ملفات مهمة، لكن أمام الهجمة الإعلامية الموجهة ضدهما بسبب خبر مشروع  زواجهما والنقاش الحاد حول حدود الشخصي والعمومي في اختيارهما  وتوظيف ذلك لإحراج الحكومة، كان قرار الاستقالة كرغبة في تخفيف الضغط عنها والحد من التشويش عليها  وكان بإمكانهما، لو تشبتا بكرسي المنصب، أن يجدا عشرات المخارج لموضوع الحملة الإعلامية.
*رفض  بعض الاعضاء للاستوزار:
أشار الأمين العام لحزب العدالة والتنمية في  إحدى الأنشطة الأخيرة التي أطرها، أن العديد من الذين تم اقتراحهم لتحمل المسؤولية الوزارية رفضوا المقترح، تقديرا منهم لثقل المسؤولية ، وليس عن ضعف أو قلة كفاءة، لأن التداول الذي يتم بخصوص هذا الأمر يتم بناء على معايير ونقاش موضوعي وصريح لا مجال فيه للمجاملة والتعاطف.
 بخلاف هذه الصورة نجد أنه في منطق السياسة المتداول لا مكان لهذا السلوك،  فمنصب وزير  يعتبر عنوانا للارتقاء الاجتماعي، لهذا يطمح  الفاعل السياسي  بأن يتوج مساره بتقلد هذه الحقيبة أو تلك، وقلما تجد من يكبح ذلك الطموح.
* الاقتراح للاستوزار من خارج الحزب :
قد يعتبر البعض أنه من السذاجة أن يفوت حزب سياسي عليه استوزار أعضائه ويختار من خارج دائرتهم وقد يستغرب البعض هذا المنطق، لكنه داخل العدالة و التنمية سلوك عادي مرجعه الترجيح بين الصالح والاصلح و الكفء والاكفأ، والترجيح يفرض الانفتاح على الكفاءات المطلوبة إن وجدت خارج صف الحزب ما دام المقصود  هو الارتقاء في خدمة  الوطن، هذا السلوك تعضده  وثائق ومساطر الحزب  التي تحوي في ثناياها موادا كثيرة تؤكد هذا الاختيار وهو اختيار قديم على كل حال يجد جذوره في المساطر الاولى لاختيار منتخبي الحزب لتدبير الشأن العام.
هذه النماذج المذكورة تقابلها تجارب معاكسة  تحفل بها الذاكرة السياسية، حيث كانت تندلع قبيل الإعلان عن التشكيلة الحكومية  حرب خاصة: حرب الاستوزار.  ويبدأ بعض  الطامحين في الكراسي الوزارية  في تدبيج  المقالات المهددة وإنتاج سلوكات الابتزاز والضغط لتتبعها الترضيات وتقوية الولاءات، فمذكرات العديد من الفاعلين السياسيين في الماضي تكشف عن بعض جوانب وسياقات مرحلة الإعداد للتشكيلات الحكومية وطرق إعدادها ومعايير الاختيار المبنية  في جلها على المصالح الشخصية لا غير.
لهذا فنجاح أي عمل إصلاحي، مشروط بتقديم أنموذج يتفاعل معه المواطن ويحس بمصداقية طرحه ويكون سبيلا لتأسيس الثقة بين الفاعل و محيطه وهذا هو الفيصل في النجاح من عدمه وهذا ما نظن أن العدالة والتنمية ينهجه لكن يبقى تحدي الثبات على هذا  النهج مرفوعا باستمرار

أكد عبد الله أوباري عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أن وزارة الثقافة مدعوة إلى توضيح شروط ومعايير دعم المهرجانات الثقافية والفنية، وتحديد هوية المستفيدين من الدعم، وذلك في إطار مبدأ الحكامة.

وقال أوباري الذي كان يعقب على جواب لوزير الثقافة على سؤال للفريق في جلسة الاسئلة الشفهية ليوم الثلاثاء 19 ماي 2015، حول "الحكامة في تنظيم المهرجانات"، -قال- إن المهرجانات الخاصة بدورها ينبيغ أن يُطرح السؤال حول عائدها الثقافي وحول تمويلها وكذا السخاء في الإشهارات التي تواكبها، مشيرا إلى أن أسئلة أخرى تُطرح على هذا النوع من المهرجانات تتعلق بانفتاحها على الثقافة والفن الوطنيين وإبرازهما والتمكين لرموزها.

pjdgroupe.ma

في إطار القافلة الجهوية التكوينية التي أطلقتها الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة و التنمية بجهة سوس ماسة نظمت الكتابة الإقليمية للشبيبة بعمالة أكادير إداوتنان يوما تكوينيا و ذلك يوم الأحد 10 ماي 2015 بمقر حزب العدالة و التنمية الإقليمي  لفائدة أعضاء الكتابات المحلية للشبيبة بالإقليم.

و افتتح النائب البرلماني محمد أمكراز اليوم التكويني بموضوع " إعداد البرامج الإنتخابية"' حيث تطرق إلى كافة مراحل إعداد البرامج الإنتخابية للهيآت السياسية مشددا على الدور الذي يجب أن يلعبه الشباب خلال فترة إعداد هذه البرامج.

و من جهته أطر الكاتب الجهوي للشبيبة ذ. الحسين حريش أوراشا تكوينية في موضوع الخطاب الإنتخابي و الرسالة الإنتخابية ، الأوراش عرفت شقا نظريا و شقا تطبيقيا.

و اختتم النائب البرلماني المهندس عيسى امكيكي اليوم التكويني بعرض حول القوانين التنظيمية للإنتخابات مبرزا المراحل التي مرت بها عملية إعداد هذه القوانين و أهم المستجدا التي حملتها معتبرا إياها قوانين متقدمة مقارنة بالقوانين التنظيمية السابقة.

بمناسبة عيد الشغل احتضن المقر الإقليمي بأكادير و بتنسيق بين كل من الكتابتين الإقليميتين لحزب العدالة و التنمية و الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب بأكادير إداوتنان نشاطا تواصليا داخليا من تأطير الدكتور عبد الله بوانو رئيس فريق العدالة و التنمية بمجلس النواب وعضو الامانة العامة للحزب و عضو اللجنة المركزية للإنتخابات.

في مستهل هذا اللقاء وجه د. بوانو كلمة توجيهية لعموم الحاضرين أكد فيها على منهج الحزب في التعاطي مع ملف الإصلاحات و الذي يتميز بالتدرج و الحكمة و التواضع و التعاون ، مشددا على التحديات الداخلية و الخارجية  التي تواجه التجربة الحكومية الحالية .

كما تطرق د بوانو إلى أهم المستجدات التي طبعت الساحة السياسية المغربية مؤخرا و على رأسها التصرف اللامسؤول لبعض زعماء الأحزاب السياسية المعارضة و التي حالت دون إكمال السيد رئيس الحكومة كلمته التعقيبية على مداخلات النواب خلال أشغال جلسة المساءلة الشهرية في ضرب لحرمة المؤسسة البرلمانية و الممارسة السياسية المسؤولة .

و عرف اللقاء كذلك نقاشا مفتوحا بين د. عبد الله بوانو و الحضور ركز أساسا على ملفات محاربة الفساد و أهم إنجازات الحكومة في هذا الإطار و العقبات و التحديات التي تواجه المسؤولين الحكوميين في هذا الملف الحساس، و على مآلات إصلاح صندوق المقاصة كما شمل النقاش بعض الملفات القطاعية كالتعليم و الصحة  وفي خضم حديثه عن التحالفات المستقبلية أكد د.بوانو على ان  أهم الخطوط الحمراء بهذا الخصوص هي رفض  التحالف مع المشتغلين بأدوات التحكم  و رموزه .

بيانات و بلاغات

صوت وصورة

اشترك معنا

اشترك معنا في نشرة الموقع الأسبوعية لتصلك بالبريد